معهد سكيورتي العرب | وظائف خالية
وظائف 2018 سوق السيارات عقارات 2018 الارشيف البحث
اسم العضو:  
كلمة المرور:     
تسجيل المساعدة قائمة الأعضاء اظهار المشاركات الجديدة اظهارمشاركات اليوم

الفيروسات وأشباهها(ا من 2)


الفيروسات وأشباهها(ا من 2)
التوقيت الحالي : 09-29-2022, 11:32 PM
مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف
الكاتب: dr.wolf
آخر رد: dr.wolf
الردود : 0
المشاهدات : 1683

إضافة رد 

الفيروسات وأشباهها(ا من 2)

الكاتب الموضوع

رقم العضوية :3
الاقامة : ام الدنيا
التواجد : غير متصل
معلومات العضو
المشاركات : 7,392
الإنتساب : Oct 2010
السمعة : 5


بيانات موقعي اسم الموقع : سكيورتي العرب
اصدار المنتدى : 1.6.8

مشاركات : #1
الفيروسات وأشباهها(ا من 2)

الفيروسات وأشباهها(ا من 2)


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

الفيروسات وأشباهها(ا من 2)

يمكننا القول إنه لا يوجد أحد لم يسمع بالفيروسات الحاسوبية بل يمكننا أيضاً أن نقول إن القليل من يسلم منها. فعند إجراء مسح لعدد كبير من الشركات لعام 2000م، وجد أن 99،67% منهم قد تعرضوا على الأقل لفيروس واحد(

[1]). ويقدر عدد الفيروسات الجديدة كل يوم ما بين 10-20 فيروساً جديداً. بل إن شركة F-Secure([2])المتخصصة في مكافحة الفيروسات أضافت 1418 تعريفاً لفيروسات جديدة خلال شهر نوفمبر لعام 2004م. ويقدر عدد الفيروسات المعروفة بقرابة 100000 فيروس. هذا عن تعدادها، فما بالك بتكلفة أضرارها؟.

تقدر تكلفة ضرر الفيروسات لكل شركة ما بين 100000 ومليون دولاراً أمريكياً لكل شركة([3]). وقد قدرت تكلفة أضرار الفيروسات عالمياً لعام 2003م بـ 55 بليون دولاراً أمريكياً وما بين 22-30 بليون دولاراً أمريكيا لعام 2002م و بـ 13 بليون دولاراً أمريكياً لعام 2001م([4]). لاحظ أننا عندما نتكلم بشكل عام عن الفيروسات فإننا نعني الفيروسات والديدان (Worms) معاً.
[1] أنواعها

* الفيروسات Viruses

هي برامج حاسوبية خبيثة مضرة بالحواسيب، وتنتقل بين الحواسيب بعدة طرق، وتتكاثر بالاعتماد على ملفات أخرى. وهناك أنواع للفيروسات، منها ما يبدأ عمله بوقت أو حادثة معينة، حتى أصبح هناك تقويماً للفيروسات التي ستعمل في يوم ما([5])، ومنها من يكوناً مكون من أجزاء متعددة، ومنها ما تتغير صفاته بشكل دوري. ومنها ما يكون متخفياً حتى عن برامج مكافح الفيروسات.

* الديدان Worms:

هي برامج حاسوبية خبيثة ومضرة، وتنتقل بين الحواسيب بعدة طرق، وتمتاز عن الفيروسات باعتماديتها على نفسها لتتكاثر وبسرعة الانتقال وصغر الحجم. والديدان لا تقوم عادة بعمل ضار مباشرة، كحذف البيانات، ولكن تكاثرها وانتقالها السريعان يؤثران سلباً على فعالية الحاسوب وشبكة المعلومات.

* الخداع أو البلاغ الكاذب Hoax :

البلاغ الكاذب عن ظهور فيروس، يربك به الناس ويضيع به أوقاتهم وقد يؤثر على الحاسوب. وهو يبدأ من شخص يريد الضرر وينتشر بواسطة أناس صدّقوا الكذبة ونشروا الخبر بغرض المساعدة في التصدي للفيروس أو الدودة. قد تأتيك رسالة بريدية كاذبة تحذرك من فيروس معين قد انتشر مؤخراً، ثم يقدم لك خطوات لمعرفة ما إذا كان جهازك قد أصيب به أم لا، وطبعاً سيكون جهازك مصاباً به لأن الخطوات لاكتشاف الفيروس تدل على أن كل جهاز صحيح مصاب لكي يأكل الطعم، ثم يُطلب منك حذف بعض الملفات الأساسية للحماية من الفيروس أو الدودة، وبعد ذلك يتعطل جهازك. هذا مجرد مثال، ولمزيد من أنواع البلاغات الكاذبة يمكنك الرجوع لموقع شركة F-Secure([6]).
[2] آثارها

الفيروسات بريمجات خبيثة بطبيعتها فهي تؤثر تأثيراً سلبياً على الحواسيب بشكل مباشر وعلى غير الحواسيب بشكل غير مباشر، فالفيروس عندما يحذف ملفات مهمة للعملاء فإن التأثير يتعدى الحاسوب إلى العملاء وسمعة الشركة. والفيروسات لها تأثيرات شتى، منها: ما يقوم بحذف ملفات أو برامج أو تعطيلها عن العمل، ومنها ما يقوم بزراعة برامج خبيثة أخرى قد تكون تجسسية، ومنها ما يعطل الجهاز بالكلية وغيرها من الآثار الضارة.

وكذلك الديدان فلها تأثيرات ضارة. كما هو معروف فإن كل برنامج يعمل في جهازك يأخذ من وقت المعالج ومساحة في الذاكرة والقرص الصلب حتى وإن كان البرامج صغير الحجم، فما بالك إذا كان هناك عدد كبير من البرامج. كذلك عند انتقال ملايين البريمجات الصغيرة عن طريق الشبكة فإنها تزحم الشبكة وتعطل منافع كثيرة معتمدة على الشبكة. أحد الأمثلة على الديدان المشهورة هو سلامر Slammer، والذي تميز بسرعة انتشار هائلة، حيث إنه استطاع أن يمشط جميع عناوين الإنترنت IP والبالغ عددها 4 بلايين عنوان في غضون 15دقيقة، وأدى انتشار الديدان الواسع إلى إضعاف سرعة النقل على الإنترنت وأدى إلى تعطيل إحدى أكبر شبكات الصراف الآلي في العالم خلال فترة نهاية الأسبوع، وأبطأ أنظمة التحكم الجوي في كثير من المطارات الدولية، والأعظم أنه استطاع أن ينفذ إلى الشبكة الداخلية لمحطة الطاقة النووية في ولاية أهايو في أمريكا وعَطَّل الحاسوب المسؤول عن مراقبة حالة المفاعل النووي للمحطة. إنه مع صغر حجم هذه الديدان إلا أنها استطاعت أن تؤثر على حياتنا اليومية، فهذا بلاستر Blaster نوع من أنواع الديدان استطاع أن يؤثر على الأنظمـة البنكية حول العالم، وأجبر بعض خطوط الطيران والقطارات على إلغاء بعض رحلاتها.

منقول

ادارة سكيورتي العرب


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الفيروسات وأشباهها(2 من 2)
شرح التخلص من الفيروسات html.redlof.a. او folder.htt
الفيروسات Viruses
الفيروسات
05-20-2011 10:27 PM
إقتباس هذه الرسالة في الرد
إضافة رد 






سوق العرب | معهد سكيورتى العرب | وظائف خالية © 2022.
Google