معهد سكيورتي العرب | وظائف خالية
وظائف 2018 سوق السيارات عقارات 2018 الارشيف البحث
اسم العضو:  
كلمة المرور:     
تسجيل المساعدة قائمة الأعضاء اظهار المشاركات الجديدة اظهارمشاركات اليوم

اخبار تونس يوم الاربعاء 11/4/2012 - tunisian news 11-4-2012

Tags: اخبار تونس يوم الاربعاء 1142012, tunisian news 11 4 2012, اخبار المظاهرات فى تونس, اخبار الثورة التونسية, اخبار الحكومة التونسية, اخبار تونس لحظة بلحظة,

اخبار تونس يوم الاربعاء 11/4/2012 - tunisian news 11-4-2012
التوقيت الحالي : 09-25-2020, 03:58 AM
مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف
الكاتب: dr.wolf
آخر رد: dr.wolf
الردود : 0
المشاهدات : 1204

إضافة رد 

اخبار تونس يوم الاربعاء 11/4/2012 - tunisian news 11-4-2012

الكاتب الموضوع

رقم العضوية :3
الاقامة : ام الدنيا
التواجد : غير متصل
معلومات العضو
المشاركات : 7,392
الإنتساب : Oct 2010
السمعة : 5


بيانات موقعي اسم الموقع : سكيورتي العرب
اصدار المنتدى : 1.6.8

مشاركات : #1
اخبار تونس يوم الاربعاء 11/4/2012 - tunisian news 11-4-2012

اخبار تونس يوم الاربعاء 11/4/2012 - tunisian news 11-4-2012


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

اخبار تونس يوم الاربعاء 11/4/2012 - tunisian news 11-4-2012

هذه اهم اخبار الثورة التونسية المجيدة واخبار تونس اليوم واخبار تونس لحظة بلحظة واخبار الصحف التونسية واخبار مجلس تونس واخبار الحكومة التونسية واخبار المواقع التونسية اليوم الاربعاء 11-4-2012 :

هددت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بالتوجه إلى القضاء الدولي لطلب توفير الحماية للإعلاميين التونسيين في أعقاب تعرض عدد من الصحفيين والحقوقيين لاعتداءات خلال مظاهرات مناهضة للحكومة.

ونقل عن النقابة قولها في بيان إنها ستضطر للتوجه إلى القضاء الدولي لطلب توفير الحماية للإعلاميين التونسيين داعية كافة منظمات وهيئات المجتمع المدني والأحزاب السياسية إلى الوقوف إلى جانب قطاع الإعلام في معركته ضد الدكتاتورية التي تمارسها السلطات التونسية.

وأشارت إلى أنها بدأت حملة دولية بالتعاون مع الإتحاد الدولي للصحفيين والمنظمات الحقوقية من أجل مساندة الصحفيين التونسيين في دفاعهم عن حرية الصحافة والإعلام والتعبير وفي تصديهم لأعمال القمع التي عادت بأشكال جديدة.

واعتبرت النقابة أن الاعتداءات القمعية التي طالت صحفيين بشارع الحبيب بورقيبة تستهدف قمع حرية الكلمة وتسعى إلى حرمان الشعب من حقه في الحصول على المعلومات داعية كافة منظمات وهيئات المجتمع المدني وكافة الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية إلى الوقوف إلى جانب قطاع الإعلام في هذه المعركة.


قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، إن أطرافا تنتمي إلى ما أسماه "باللجان الثورية" ومن حملة "الفكر الثوري الستاليني"، هي من تقف وراء إثارة البلبلة والفوضى في البلاد.

وبين في ندوة صحفية عقدها عشية الثلاثاء بمقر الحركة بالعاصمة على خلفية أحداث شارع الحبيب بورقيبة الاثنين، إن هذه الأطراف تضم، حسب قوله، الذين "فشلوا في الانتخابات المنقضية" والذين يتبنون نهج "العنف الثوري كأسلوب دون المرور بصناديق الاقتراع" وكذلك الذين يسعون إلى "ضرب الاقتصاد"، موضحا انه "لا يعمم هذا الوصف على كامل أطراف المعارضة".

وبخصوص ما حدث يوم الاثنين 9 أفريل بالعاصمة والذي وصفه المراقبون على حد قوله بـ"الاستعمال المفرط وغير المبرر للقوة من قبل رجال الأمن"، أوضح الغنوشي، إن ما قام به المتظاهرون من محاولة لدخول شارع الحبيب بورقيبة في ظل وجود قرار يحظر التظاهر هو من قبيل "محاولة لي الذراع"،مؤكدا إن حركة النهضة تدين العنف مهما كان مأتاه سواء "من الشرطة أو من المتظاهرين".

وبين إن ما حدث كان أيضا نتيجة "لمصالح متضاربة بين عدد من التجار" الذين قال "إنهم اشتكوا من التظاهر في شارع الحبيب بورقيبة، وبين مناضلين أصروا على استعماله كفضاء للتظاهر"، مؤكدا السعي إلى تحقيق وفاق في هذا الشأن، سيما أن وزارة الداخلية مقرة بأن إجراء حظر التظاهر بهذا الشارع"أمر مؤقت لمعالجة وضع مؤقت".

وحول ما راج من أخبار تحدثت عن "وجود ميليشيات تنتمي لحركة النهضة كانت تسند أعوان الأمن في التصدي للمتظاهرين" نفى راشد الغنوشي، أي صلة للحركة بهذه "المجموعة المدنية"، وفق وصفه، مشيرا إلى أن الملاحظين قالوا إنها تنتمي "إلى لجان ثورية" مثلها مثل المعتصمين أمام مقر التلفزة الوطنية.

وانتقد قيام مسؤولين في أحزاب معارضة بتوجيه "اتهامات "مجانية" لحركة النهضة بهذا الشأن. وتابع يقول "إن "الاتهام المجاني لا يعين على التحول الديمقراطي"، مضيفا قوله "لا يجب إعاقة الحاكم بعد القبول بآليات الديمقراطية".

وأوضح إن ما تعيشه تونس اليوم من أحداث هو "دليل على أن أرضها ما زالت متحركة وإنها تبحث عن مستقر لها لتستكمل تشكيل تضاريسها الجديدة ما بعد الثورة من إعلام حر وقضاء مستقل وتنمية" وهو أمر "يحتاج إلى وقت"، حسب تقديره.

وأكد الغنوشي إن تونس ليست مهددة بالدكتاتورية لكنها قد "تكون مهددة بطول مدة التحول الديمقراطي" في ظل ما قال إنها محاولات بعض الأطراف "إعاقة الاقتصاد"، وهو ما لا يتماشى مع السير باتجاه الانتخابات وإنجاح المرحلة الانتقالية، داعيا التونسيين إلى تغليب روح التضامن والعقلانية ونهج الوفاق "على الحسابات الضيقة".

وفي رده على أسئلة الصحفيين قال إن ما راج من أخبار حول تقديم حركة النهضة قضية بأمين عام حزب العمال الشيوعي التونسي حمة الهمامي هو "مجرد احتمال"، مضيفا إن الحركة "لا ترجح رفع القضايا بالأحزاب أو بالصحف بل تفضل الإبقاء على نهج الحوار".

من جهة أخرى لاحظ، رئيس حركة النهضة، أن ما يجري هذه الأيام من عمليات اندماج بين الأحزاب هو "مظهر من مظاهر النضج، حتى وإن كانت خلفيات عمليات الاندماج هذه.. لن توصل بعيدا"، حسب تعبيره، داعيا المطالبين باستقالة بعض وزراء النهضة أو بإسقاط الحكومة إلى التوجه إلى المجلس التأسيسي.


الهيئة المستقلة للانتخابات والشخصية الحقوقية التونسية كمال الجندوبي إن دولة قطر تتدخل في الشأن التونسي من خلال تجنيد ودعم المجموعات السلفية التكفيرية.

وشدد الجندوبي في مقابلة مع صحيفة "المغرب"، على أن هؤلاء مرتبطون بـ"أجندة دولة قطر" وهي أجندة باتت تهدد طبيعة المجتمع التونسي وقيمه وتهدف إلى "طمس معالم هوية تونس".

وأضاف بأنه يتحمل مسؤولية هذا الكلام لأن قطر تهدد تونس في ركائزها كبلد وكحضارة وكانتماء وكتركيبة مجتمعية.

واعتبر الجندوبي أن السلفيين التكفيريين الذين ينفذون "أجندة قطر" في تونس يحاولون طمس معالم هوية تونس ومن بينها عيد الاستقلال وقال "إن المس بتاريخ تونس خط أحمر"، وانه يجب التعامل مع السلفية بقوة القانون".

ورأى الجندوبي أن تطبيق القانون على السلفيين التكفيريين الذين "يهددون ويكفرون" مرتبط بـ"الإرادة السياسية" للحكومة ملاحظا أنه "من حق كل مواطن أن يلوم الحكومة إذا لم تتخذ الإجراءات" اللازمة لوضع حد لتنامي عنفهم.

وشدد على أن تسامح حكومة حمادي الجبالي تجاه ما تقترفه هذه المجموعات من أعمال عنف وتهديد بالقتل "أمر خطير"، مشيرا إلى أن "المسؤولية تقع على عاتق الحكومة لأن هذه الظواهر لا علاقة لها بحرية التعبير ولا بالنقاش الديمقراطي لأن السلفيين التكفيريين غير قابلين للتحاور مع الآخر".

وتحمّل القوى الوطنية والديمقراطية التونسية الحكومة مسؤولية تنامي عنف السلفيين" الذين استولوا على حوالي 500 مسجد ولا يترددون في تكفير التونسيين وتهديد المفكرين والمبدعين والمثقفين ناهيك عن المجموعات الأخرى.

وحذر الجندوبي من "فتنة قادمة" يقودها السلفيون التكفيريون الذين ينادون بقتل اليهود التونسيين والاعتداء على المعالم المسيحية مشيرا إلى أن "هذا أمر مرفوض من حيث المبدأ ويجب التصدي إليه كما هو مرفوض من الوجهة الأخلاقية".


دعا رئيس حركة النهضة السيد راشد الغنوشي التونسيين إلى "الصبر" وإعطاء الفريق الحاكم "الفرصة" مقارنا الدولة بـ"مبان خاربة تحتاج إلى نسف وإعادة بناء".

وقال راشد الغنوشي في لقاء لأنصار النهضة في ذكرى "يوم الشهداء" في تونس "لا بد أن نصبر على الحكومة التي انتخبناها، أول حكومة منتخبة في تاريخنا. يجب أن نعطيهم الفرصة ونعينهم، لا بد من الصبر والمثابرة".

وألقى الغنوشي كلمته في ساحة "9 أفريل" حيث كان السجن المركزي السابق الذي تم هدمه، وتعالت الأناشيد فيما علت الرايات الحمراء والبيضاء رمزا لعلم تونس إلى جانب أعلام النهضة وسوريا وفلسطين فوق المكان. ونصبت منصة في المكان الذي كانت تجري فيه عمليات الإعدام سابقا.

لكنه لم يشر إلى المواجهات العنيفة التي شهدتها العاصمة صباحا.

وقال الغنوشي أمام المئات من مناصري النهضة "لا يمكن أن نبني في سنة واحدة ما خرب في 50 سنة. دولة الاستبداد التي ورثناها مثل المباني الخاربة، تحتاج إلى نسف وإعادة بناء. لهذا قامت الثورة".

وكرم رئيس النهضة "شهداء" تونس متسائلا "لماذا استمرت الحالة 73 عاما لاسترجاع حق الشهداء وتحقيق مطلبهم برلمانا تونسيا" حرا.


مجموعة قرصنة إلكترونية اختراق البريد الإلكتروني الشخصي لرئيس الحكومة وأمين عام حركة النهضة السيد حمادي الجبالي.

وسربت المجموعة التي تطلق على نفسها اسم "أنونيموس تونس" على موقعها في شبكة الإنترنت 2725 رسالة قالت إنها من سجل البريد الإلكتروني الشخصي للسيد حمادي الجبالي.

وقالت المجموعة في رسالة صوتية نشرتها الأحد على شبكة التواصل الاجتماعي "يوتيوب": "قررنا نشر وثائق سرية لحركة النهضة، تتضمن عناوين بريد إلكتروني شخصية، وأرقام هاتف ومعاملات" للحركة.

وأضافت أنها "احتفظت بجزء كبير من المعطيات السرية" للحكومة التونسية مهددة بنشرها على الإنترنت "إن لم تحترم "الحكومة" حقوق الإنسان وحرية التعبير في تونس".

كانت المجموعة قد شنت هجوما إلكترونيًا الشهر الماضي على موقع إلكتروني لحركة النهضة وعدة صفحات إسلامية تونسية على "فيسبوك" أشهرها صفحة "حزب التحرير" التونسي "غير مرخص له" الذي يدعو إلى إقامة "دولة خلافة إسلامية" في تونس.

قالت المجموعة في رسالة صوتية نشرتها الشهر الماضي على موقعها الالكتروني إن عمليات القرصنة تأتي ردا على "سكوت الحكومة عن تجاوزات" الجماعات السلفية في تونس.

وأضافت في رسالتها مخاطبة السلفيين: "سنناضل ضدكم (...) سنترصّد بريدكم الالكتروني وحساباتكم ومعاملاتكم البنكية، وسنستنسخ أقراصكم الصلبة، وهذه مجرد بداية (...) إن لم توقف الحكومة أعمالكم في الأسابيع القادمة، سنقوم نحن بذلك".


من مطار بيروت الدولي وعلى متنها جثمان الشهيد التونسي عمران الكيلاني المقدمي إلى مسقط رأسه في تونس بعد نقل رفاته من مقبرة الشهداء في بيروت.

وشارك في هذا الوداع عائلة الشهيد وإخوانه والسفارة التونسية بالإضافة إلى وفود من حزب الله والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وفصائل فلسطينية أخرى.

وكان الشهيد المقدمي قد استشهد في العام 1988 في عملية جريئة ضد العدو الصهيوني في جبل دوف المشرف على مزارع شبعا، وأسر العدو جثته إلى العام 2004 حيث استرجعت المقاومة جثمانه في عملية التبادل الشهيرة (يوم الحرية).

وقد ألحقت العملية الفدائية التي نفذها بمعية فدائيين فلسطينيين خسائر بشرية ومادية فادحة بقوات الاحتلال الإسرائيلي إذ تم قتل سبعة عناصر من جيش الاحتلال من ضمنهم ضابطان احدهما برتبة عقيد بالإضافة إلى جرح 15 آخرين وأسر جنديين إسرائيليين.

جدير بالتذكير أن عدد التونسيين الذين استشهدوا في لبنان خلال عمليات ضد الاحتلال الإسرائيلي يبلغ ثمانية شهداء، تم نقل رفات سبعة منهم سنة 2008 إلى التراب اللبناني، غداة عملية لتبادل الأسرى بين حزب الله و"إسرائيل" أشرفت عليها اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

الشهداء وإحياء لذكرى 09 أفريل 1938 تنظم حركة النهضة ندوة فكرية بعنوان "09 أفريل 1938 بعيون الثورة"، بحضور ثلة من رجال الفكر والسياسة. وذلك يوم الأحد 08 أفريل بقاعة البراق.


شيعت جماهير الشعب التونسي، الاثنين، رفات الشهيد عمران كيلاني مقدمي، قائد عملية الشهيد أبو جهاد الوزير، التي نفذتها في اصبع الجليل مجموعة من مقاتلي القوات المسلحة الثورية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.

وتقدم المشيعين وزير الداخلية في تونس، والسفير الفلسطيني سلمان الهرفي، وعدنان يوسف (أبو النايف) عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.

وقعت عملية أبو جهاد الوزير، والتي قادها الشهيد عمران كيلاني مقدمي، في اصبع الجليل في 21/4/1988، أي بعد خمسة أيام على اغتيال إسرائيل القائد الوزير، وقد دارت بين المجموعة الفدائية التابعة للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وبين إحدى دوريات الاحتلال الإسرائيلي، معركة قرب مستعمرة شيرشوف، واعترف الاحتلال بعدها بمقتل العقيد الإسرائيلي صموئيل أديب، قائد كتيبة جفعاتي، والرقيب الإسرائيلي وحش رمزي، في معركة طاحنة دارت بين المجموعة الفدائية والجنود الإسرائيليين، استشهد خلالها الفدائيون بعد نفاذ ذخيرتهم.

قوات الاحتلال الإسرائيلي احتجزت جثامين الشهداء في البقعة المعروفة بمقبرة الأرقام إلى أن تم، على يد حزب الله، في لبنان، إتمام صفقة أطلق عليها الحزب عملية الرضوان، أعاد فيها الحزب اللبناني للإسرائيليين بعض جثث قتلاهم، مقابل إطلاق سراح من تبقى من الأسرى اللبنانيين في سجون الاحتلال وكذلك الإفراج عن 151 من رفات الشهداء كان للجبهة الديمقراطية فيها الحصة الأكبر أي 42 رفات شهيد، من أصل لائحة ضمت أسماء 197 شهيداً للجبهة، حجزت جثامينهم في مقبرة الأرقام.



وانتظرونا على مدار اليوم مع اخبار دولة تونس لحظة بلحظة باذن الله

ادارة سكيورتي العرب




المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
مواعيد الصلاة فى مصر يوم الاربعاء 1/5/2013 - مواعيد الصلاة 1-5-2013
درجات الحرارة فى محافظات مصر يوم الاربعاء 1/5/2013 - درجات الحرارة 1-5-2013
درجات الحرارة فى الدول العربية اليوم الاربعاء 1/5/2013 - درجات الحرارة 1-5-2013
اسعار الذهب اليوم الاربعاء 1-5-2013 - اسعار الذهب فى مصر اليوم 1/5/2013
اسعار العملات فى مصر يوم الاربعاء 1/5/2013 - اسعار العملات 1-5-2013
اخبار حريق الحديقة الخلفية للكاتدرائية
نشرة اخبار مصر يوم الثلاثاء 19/2/2013
اخبار حريق محكمة المنشية بالاسكندرية
نص كلمة لاحمد رجب 27/12/2012 - 1/2 كلمة احمد رجب 27-12-2012
بالفيديو كلمة وخطاب الرئيس محمد مرسى للشعب المصرى على الاعلان الدستورى 29/11/2012
04-11-2012 07:13 PM
إقتباس هذه الرسالة في الرد
إضافة رد 






سوق العرب | معهد سكيورتى العرب | وظائف خالية © 2020.
Google