معهد سكيورتي العرب | وظائف خالية
وظائف 2018 سوق السيارات عقارات 2018 الارشيف البحث
اسم العضو:  
كلمة المرور:     
تسجيل المساعدة قائمة الأعضاء اظهار المشاركات الجديدة اظهارمشاركات اليوم

اخبار المغرب يوم الخميس 5/4/2012 - maghreb news 5-4-2012

Tags: اخبار المغرب يوم الخميس 542012, maghreb news 5 4 2012, أخبار المغرب, المغرب اليوم, المغرب الان, اخبار الصحف المغربية, اخبار الحكومة المغربية, اخبار المواقع المغربية,

اخبار المغرب يوم الخميس 5/4/2012 - maghreb news 5-4-2012
التوقيت الحالي : 09-17-2021, 12:50 AM
مستخدمين يتصفحوا هذا الموضوع: 1 ضيف
الكاتب: dr.wolf
آخر رد: dr.wolf
الردود : 0
المشاهدات : 1800

إضافة رد 

اخبار المغرب يوم الخميس 5/4/2012 - maghreb news 5-4-2012

الكاتب الموضوع

رقم العضوية :3
الاقامة : ام الدنيا
التواجد : غير متصل
معلومات العضو
المشاركات : 7,392
الإنتساب : Oct 2010
السمعة : 5


بيانات موقعي اسم الموقع : سكيورتي العرب
اصدار المنتدى : 1.6.8

مشاركات : #1
اخبار المغرب يوم الخميس 5/4/2012 - maghreb news 5-4-2012

اخبار المغرب يوم الخميس 5/4/2012 - maghreb news 5-4-2012


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

اخبار المغرب يوم الخميس 5/4/2012 - maghreb news 5-4-2012

هذه اهم اخبار دولة المغرب الشقيقة واخبار الصحف المغربية واخبار الحكومة المغربية واخبار المواقع المغربية اليوم الخميس 5-4-2012 :


أعلن بنك المغرب أنه ضخ٬ اليوم الخميس٬ مبلغ 38 مليار درهم في السوق النقدية٬ وذلك برسم تسبيقات لمدة سبعة أيام. وأوضح البنك المركزي٬ في بلاغ له٬ أنه منح خلال طلب عروض أمس الأربعاء مبلغ 38 مليار درهم برسم تسبيقات لمدة سبعة أيام٬ بنسبة فائدة تبلغ 3 في المائة٬ لمبلغ مطلوب قدره 38,93 مليار درهم.


وجه وزير العدل والحريات يوم 4 أبريل 2012 منشورا إلى رؤساء المحاكم الابتدائية بشأن إجراءات الاستفادة من المخصصات المالية لصندوق التكافل العائلي الذي دخل أخيرا حيز التنفيذ إثر لقاء عقد بين وزير المالية نزار بركة ووزير العدل والحريات مصطفى الرميد . وقد أثير نقاش أثناء مناقشة ميزانية وزارة العدل برسم سنة 2012 بشأن إقصاء فئات واسعة من الزوجات المعوزات اللواتي لايلجأن إلى إدخال ازواجهن إلى السجون برفضهم أداء النفقة، حيث إن بعضهن يطالبن بسلوك مسطرة الطلاق للشقاق من أجل الاستفادة من أموال صندوق التكافل، وفيما يلي نص ما ورد في المنشور رقم 17 س 2 تعميما للفائدة من المعلوم أن القانون رقم 41.10 المتعلق بتحديد شروط ومساطر الاستفادة من صندوق التكافل العائلي الصادر بتنفيذه الظهير الشريف رقم 1.10.191 بتاريخ 7 محرم 1432 13 دجنبر 2010 سن مقتضيات قانونية خاصة خولت لرئيس المحكمة الابتدائية المصدرة للمقرر القضائي المحدد للنفقة، أو المحكمة المكلفة بالتنفيذ  أو من ينوب عنه  اختصاصات هامة، سواء فيما يتعلق بالبت في طلبات الاستفادة من مخصصات الصندوق، بعد التأكد من تحقق شروطها، أو في تقرير أحقية الاستمرار في الاستفادة منها، أو في الفصل في الصعوبات المتعلقة بتنفيذ المقرر . غير أنه تبين من خلال مواكبة وتتبع العمل القضائي لحد الآن أن هذه المقتضيات لاتطبق  أحيانا  بكيفية سليمة، وهو ما ينعكس سلبا على دور هذا الصندوق والغاية من إحداثه، خاصة أن المقررات المتعلقة بالاستفادة أو بأحقية الاستمرار في الاستفادة من المخصصات المالية لصندوق التكافل العائلي تصدر بصفة نهائية، ولا تقبل أي طعن، وتنفذ على الأصل، ولا تحتاج إلى تبليغ . وحرصا على حسن تدبير صندوق التكافل العائلي، وتحقيقا للغايات المتوخاة منه، وتلافيا لأي صعوبات أو عراقيل يمكن أن تصادف تنفيذ المقرر القضائي من قبل الهيئة المكلفة بتدبير عملياته والممثلة في صندوق الإيداع والتدبير، يقتضي الأمر توضيح ما يلي أولا الإجراءات المتعلقة بصدور مقرر الاستفادة إن القانون المشار إليه أعلاه أعطى لكل من الأم المعوزة المطلقة، ومستحقي النفقة من الأطفال بعد انحلال ميثاق الزوجية وثبوت حالة عوز الأم، الحق في الاستفادة من المخصصات المالية لصندوق التكافل العائلي، وذلك في حالة تأخر تنفيذ المقرر القضائي المحدد للنفقة أو تعذره، حيث يمكن لكل من الأم المعوزة المطلقة أو الحاضن أو المستحق من الأبناء إذا كان راشدا، تقديم طلب الاستفادة إلى رئيس المحكمة الابتدائية المصدرة للمقرر القضائي أو المكلفة بالتنفيذ، مرفقا بالوثائق المشار إليها في المادة الثانية من المرسوم رقم 2.11.195 الصادر في 7 شوال 1432 6 سبتمبر 2011 بتطبيق أحكام القانون المومأ إليه أعلاه . ويترتب عن تقديم هذا الطلب صدور مقرر عن رئيس المحكمة المختصة بالاستفادة من هذه المخصصات المالية، لذا فإن مسطرة صدور هذا المقرر تقتضي المرور بالإجراءات المعتادة لتسجيل الطلبات أمام المحكمة والبت فيها، على أن يفتح له ملف خاص ويقيد في سجل معد لهذا الغرض، ويمنح له رقم تسلسلي مستقل ومميز له عن باقي الملفات التي يتولى رئيس المحكمة البت فيها، ويحتفظ بهذا الملف لدى كتابة ضبط المحكمة  قسم قضاء الأسرة ، بنفس الرقم الذي سيصبح المرجع الموحد بين المحكمة وصندوق الإيداع والتدبير في جميع الإجراءات سواء تلك التي تسبق صدور المقرر أو التي تليه . واعتبارا لكون المقرر الذي يصدره رئيس المحكمة أو من ينوب عنه من القضة بالاستفادة من مخصصات صندوق التكافل العائلي يكتسي أثرا وقوة نفاذ على الأصل ولايقبل أي طعن، ومن أجل تسهيل عملية معالجة ملفات الاستفادة من طرف صندوق الإيداع والتدبير، يجب أن يتضمن هذا المقرر البيانات الضرورية الآتية - رقم الملف . - اسم رئيس المحكمة أو القاضي الذي ينوب عنه في إصدار مقرر الاستفادة . هوية مقدم الطلب وصفته وعنوانه ورقم البطاقة الوطنية للتعريف . إسم الملزم بالنفقة وعنوانه أو آخر عنوان معروف له ورقم البطاقة الوطنية للتعريف في حالة توفره . أسماء الأطفال المستحقين للنفقة وتواريخ ميلادهم . مراجع الحكم القاضي بالنفقة . مراجع المحضر المنجز من طرف المكلف بالتنفيذ المثبت لتعذر أو تأخر التنفيذ مبلغ المخصص المالي لكل مستفيد، وكذا المبلغ الإجمالي الواجب أداؤه من قبل الصندوق في حالة تعدد المستفيدين في الأسرة الواحدة بالأرقام والحروف . تاريخ بداية صرف المخصص المالي . توقيع رئيس المحكمة أو القاضي الذي ينوب عنه في إصدار المقرر مشفوعا بطابع المحكمة . ونظرا لكون هذا المقرر هو السند المعتمد عليه من طرف صندوق الإيداع والتدبير لصرف المخصصات المالية لفائدة المستفيد، وبالنظر أيضا الى أن الأداء يتم بصفة دورية، يتعين عند البت في الطلب الأخذ بعين الاعتبار مقتضيات المادة 10 من القانون المومإ إليه فيما يتعلق بأسباب سقوط الحق في الاستفادة . وتلافيا لأي صعوبة قد تعترض الصندوق المذكور في إنجاز عمليات صرف المخصصات المالية، ينبغي موافاته بلائحة أسماء رؤساء المحاكم والقضاة الذين ينوبون عنهم في إصدار هذه المقررات، مرفقة بنماذج من توقيعاتهم المعتمدة، والعمل على القيام بهذا الإجراء استقبالا كلما وقع تغيير في وضعيتهم، وفق الجدول رفقته . ثانيا الإجراءات اللاحقة لصدور المقرر القضائي بعد الحصول على المقرر القضائي المحدد لمبلغ المخصص المالي يتعين على المستفيد تقديم طلب صرف المخصص المالي لصندوق التكافل العائلي طبقا للمادة 9 من القانون رقم 41.10، على أن يتضمن هذا الطلب بعض المعلومات التي تهم الطرف المستفيد، والطرف الملزم بالنفقة، وكيفية سحب المخصص  وفق النموذج المرفق بهذا المنشور  ويتم إيداعه بكتابة ضبط المحكمة المصدرة للمقرر المحدد للمخصصات المالية مرفقا بنفس المقرر، وبصورة شمسية مشهود بمطابقتها للأصل من البطاقة الوطنية للتعريف، وفي حالة ما إذا كان المستفيد متوفرا على حساب بنكي يمكنه إرفاق طلبه بشهادة بنكية تحمل رقم التعريف البنكي . وتقوم كتابة ضبط المحكمة المختصة بتوجيه الطلب بمرفقاته  فورا  إلى الهيئة المكلفة بتدبير عمليات صندوق التكافل العائلي على العنوان التالي صندوق الإيداع والتدبير  قطب تدبير الادخار  ساحة مولاي الحسن صندوق البريد 408 الرباط . والجدير بالذكر أن هذه الهيئة تقوم بمجرد توصلها بالطلب بدراسته وصرف المخصص المالي للمستفيد، ويتم الأداء بصفة دورية آخر كل شهر حسب المبلغ المحدد في المقرر الصادر عن رئيس المحكمة أو القاضي الذي ينوب عنه، كما تقوم أي الهيئة المختصة في نفس الوقت بتوجيه إشعار للمستفيد ببداية صرف المخصصات المالية، التي يمكنه تسلمها من أي وكالة تابعة لمؤسسة البريد بنك، هذا ويمكن للمستفيد الذي يتوفر على حساب في مؤسسة بنكية وسبق له أن أدلى بشهادة بنكية تتضمن رقم تعريفه البنكي تسلم هذه المخصصات عن طريق تحويل في حسابه المصرفي . وتلافيا لأي تأخير أو إشكال من شأنه أن يعيق توصل المستفيد بالإشعار الأول الموجه له من قبل صندوق الإيداع والتدبير لإعلامه ببداية صرف المخصصات المالية، يتعين حث المستفيدين عند تقديم طلبات الاستفادة على تضمين عناوينهم الصحيحة، وبكيفية مضبوطة . ونظرا لما لهذه التوضيحات من أهمية بالغة في التطبيق الأمثل لهذه المقتضيات، طالب وزير العدل رؤساء المحاكم الابتدائية، أخذها بعين الاعتبار عند النظر في طلبات الاستفادة من المخصصات المالية لصندوق التكافل العائلي، والتأكد قبل الاستجابة للطلب من توفر جميع الشروط والوثائق المطلوبة، وحصر المخصصات المالية في حدود المبالغ المسموح بها قانونا، مع موافاة وزارته بإحصائيات دقيقة ومضبوطة لمقررات الاستفادة عن الفترة الممتدة منذ تاريخ دخول القانون رقم 10 .41 المذكور حيز التطبيق إلى متم مارس 2012، وبصفة دورة في متم كل ثلاثة أشهر وفق النموذج رفقته، تبعا لما ورد في المنشور المرفق بثلاث نماذج تهم طلب صرف المخصصات المالية وأسماء وتوقيعات رؤساء المحاكم الابتدائية واحصائيات مقرر الاستفادة .



كشفت مصادر مطلعة ل "الاتحاد الاشتراكي" عن تفاصيل الزيادة في الضرائب على الكحول التي سيتم تمريرها في مدونة الضرائب برسم السنة المالية 2012 ، معتبرة أن الأسعار النهائية لجميع منتوجات الجعة والخمور والسيكار ستعرف ارتفاعات هامة.
وتتضمن مدونة الضرائب المزمع تعديلها في الباب الخاص بالرسوم المفروضة على المشروبات الكحولية العديد من الزيادات المتفاوتة ، سواء على مستوى الرسوم الداخلية على الاستهلاك "التيك" أو على مستوى الضريبة على القيمة المضافة.


اعتبر سعيد السعدي القيادي في حزب التقدم الاشتراكية أن القانون المالي لسنة 2012، المعد من طرف الحكومة الحالية يعاني من إشكال كبير يتمثل في الهشاشة لأنه مبني على فرضيات بعيدة عن الواقع، هذا الأخير الذي بدأ يكذب كل الوعود التي وعد بها الحزب الذي يقود الحكومة خاصة أنه تحدث عن نسبة نمو 7 في المائة خلال حملته الانتخابية، في حين البرنامج الحكومي تحدث عن نسبة 5,5 في المائة، واليوم الميزانية تقول نسبة 4.2 في المائة وفي المقابل واقع الحال يؤشر على إحراز نسبة ضعيفة قد تصل الى 2.2 في المائة.
وأضاف السعدي في مداخلة له، خلال اليوم الدراسي الذي نظمه الفريق الفدرالي للوحدة والديمقراطية أمس بمقر مجلس المستشارين حول "قانون المالية لسنة 2012 أية رهانات في ظل الأزمة الاقتصادية والمالية وتصاعد الحراك الاجتماعي؟ " أن تحقيق نسبة نمو ضعيفة له انعكاسات سلبية على المداخيل الجبائية، خاصة الضريبة على القيمة المضافة التي تعد من الركائز الأساسية لميزانية الدولة، بالإضافة الى الضريبة على الدخل والضرائب غير المباشرة، وكل هذا ما سيؤثر على المصاريف مما سيجعل الحكومة تلجأ الى التخفيض مستقبلا من ميزانية التجهيز لأن ليس لها اختيار المساس بميزانية التسيير.
ومن جهته سجل المحلل الاقتصادي ادريس بنعلي أن القانون المالي يفتقد لرؤية استراتيجية واضحة وبعيدة المدى، موضحا في السياق ذاته أن القانون المالي ليس مجرد إجراءات وتدابير مستقبلية معزولة، واذا ما كان ذلك فنحن نتحدث عن وضعية دكان (الحانوت).
واعتبر بنعلي القانون المالي بمثابة استمرارية لما كان في السابق ولا يؤشر على أية قطيعة عن السياسة الاقتصادية للحكومة السابقة، محذرا في نفس الوقت من الاستمرار في أسماه بالتوافق في مجال الاقتصادي، "لأن الوضعيات الصعبة أو الأزمات هي التي وحدها التي يمكننا أن نتوافق فيها، وفي غير ذلك فنحن مطالبون باتخاذ قرارات شجاعة وجريئة وفي وقتها المناسب لأن المجال الاقتصادي لا يسمح بكل تهاون أو تأخير، وإلا ستكون النتائج والعواقب وخيمة"، مذكرا في هذا الصدد بأن المغرب لم يحسن تدبير زمن الاصلاحات السياسية والاقتصادية ما أثر على مستقبل التنمية بالمغرب.
أما بالنسبة لأحمد رضى الشامي الوزير السابق لوزارة الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة، فقد أكد على أن عدم التحكم في التوازنات الماكرو اقتصادية ستكون له نتيجة حتمية وسلبية على الاستثمارات الداخلية والخارجية، ما سيوثر بشكل كبير على المستوى الاجتماعي خاصة البطالة، داعيا في نفس الوقت الى إصلاح ضريبي حقيقي من أجل تدعيم المداخيل وتحقيق العدالة الاجتماعية.


تعرف الساحة الاجتماعية المغربية وكعادتها احتجاجات سلمية في العديد من المجالات للمطالبة بحق الشغل للمعطلين أو بتحسين الأوضاع المادية والإدارية للموظفين والعمال، وإذا كانت ثقافة الاحتجاج في المجتمع المغربي تعتبر ظاهرة صحية تنم عن حيوية ودينامية المجتمع فإن حكومة السيد عبد الإلاه بنكيران لها رأي آخر حيث واجهت الاحتجاج السلمي بالقمع الشرس وحتى المعاقين كان لهم نصيبا بالعاصمة وهددت باتخاذ قرار جائر باقتطاع من أجور الموظفين عن أيام الإضراب.
إن الإضرابات التي تخوضها النقابات الوطنية والديمقراطية العضوة في الفيدرالية الديمقراطية للشغل لها مشروعيتها ومبرراتها ففي قطاع العدل وبعد مفاوضات بين النقابة الديمقراطية للعدل والوزارة توصل الطرفين إلى اتفاق غير مكلف ماديا واستغرب الجميع برفض السيد الوزير في آخر لحظة التوقيع عليه، وفي قطاع التعليم لازالت فئات عديدة لم تنصف كالدكاترة والملحقين للاقتصاد والإدارة والمبرزين والملحقين التربويين وأساتذة السلم التاسع....بل تجاهلت الحكومة معاناة شغيلة التعليم جراء الخصاص المهول والذي يدق ناقوس الخطر في تفجير أزمة المنظومة التربوية برمتها، وفي قطاع الصحة مازالت مطالب الأطباء والممرضين تعرف تهميشا والبنيات الصحية في تدهور مستمر إضافة إلى تجاهل وزارة تحديث القطاعات لمطالب المساعدين التقنيين والتقنيين والمساعدين الإداريين والمتصرفين والمهندسين.
إن سرد هذه الأمثلة يوضح دواعي لجوء النقابات القطاعية إلى ممارسة حقها في الإضراب لإثارة انتباه المسؤولين الحكوميين إلى شرعية الملفات المطلبية أو إلى غياب الحوار القطاعي أو إلى عقم هذا الحوار إن تم فعلا يصطدم بمناورات لبعض الوزراء قصد إفشاله خدمة لأجندة أخرى
إن لجوء الحكومة إلى التهديد باقتطاع أيام الإضراب كآلية جزرية منافية لروح الدستور ليس وليد اللحظة فقد جربته حكومة السيد إدريس جطو وحكومة السيد عباس الفاسي وبعد جدال وشد الحبل اقتنعت الحكومات السابقة بأن هذا الإجراء في ظل غياب قانون منظم لحق الإضراب يوسع من مجالات الاحتجاج ويرفع من درجة الاحتقان الاجتماعي فلجأت إلى الحوار القطاعي لفض النزاعات الاجتماعية القطاعية أما الحكومة الحالية التي تتجه إلى مغازلة أصحاب الرأسمال وتريد التضييق على الحريات النقابية فإن كانت في أزمة مالية وتريد الاقتطاع لسد بعض الخصاصات في ميزانيتها فعليها أن تقتطع من أجور بعض كبار الموظفين من الوزراء ومدراء المؤسسات العمومية الذين لا يحترمون التزاماتهم وفق البرنامج الحكومي الذي قدم أمام ممثلي الأمة.
ختاما فإن الحكومة ملزمة بالوفاء بتعهداتها وذلك بالاعتماد على لغة العقل والحوار وفي هذا الصدد فإن الحوار القطاعي هو الوسيلة الناجعة في البحث عن الحلول لانشغالات الموظفين انطلاقا من خصوصية كل قطاع وفي الانكباب الجدي على معالجة الملفات العالقة للفئات المتضررة من الأنظمة الأساسية قصد إنصافها وفي التوقيع على الاتفاقيات الجاهزة وتنفيذها وأن لغة التهديد والوعيد قد ولت وانطلاقا من مسؤولياتنا في الدفاع عن المصالح العليا للشغيلة المغربية سنواجه أي مخطط حكومي يروم المس بالحقوق النقابية أو بالمكتسبات أو بكرامة الأجراء.
عضو المكتب المركزي
للفيدرالية الديمقراطية للشغل


بعد أن لاحت نقطة ضوء في عتمة مسار المفوضات بين المغرب والبوليزاريو حول الصحراء، واستعداد المغرب لطرح أفكار جديدة على طاولة المفاوضات في الجولتين الجديدتين شهري يونيو ويوليوز المقبلين، الأمين العام للأمم المتحدة يقدم تقريره حول الصحراء أمام مجلس الأمن يوم السابع عشر من الشهر الجاري.
قبل أن يلتئم الجانبين المغربي وممثلي جبهة البوليساريو مجددا، سيعقد مجلس الأمن جلسة مغلقة حول الصحراء سيخصص لمناقشة تقرير الأمين العام للمنتظم الأممي «بان كي مون» حول مسار المفاوضات وتقديم اقتراحاته للتسريع بوتيرة إيجاد تسوية للنزاع.
جدول أعمال مجلس الأمن بأعضائه الخمسة عشر الذي تترأس دورته للشهر الجاري الولايات المتحدة الامريكية سيخصص أيضا للمصادقة على قرار لتمديد مهمة بعثة (المينورسو) التي ستنتهي نهاية الشهر الجاري، حسب ما ماورد في برنامج الأمم المتحدة المعلن يوم أول أمس الثلاثاء، وذلك بعد أن يعود المبعوث الشخصي كريستوفر روس من أول زيارة للمنطقة منتصف الشهر الجاري لتحريك المياه الراكدة في المفاوضات وللإعداد لجولتين مقبلتين غير رسميتين ستعقد إحداها شهر يونيو في أوروبا والثانية شهر يوليوز في مكان سوف يحدد لاحقا.
انعقاد مجلس الأمن وتخصيص جلسة لمفاوضات الصحراء، يأتي بعد تحذيرات جديدة لدبلوماسيين أمريكيين سابقين أول أمس الثلاثاء من تدهور الوضع الإنساني في مخيمات تندوف حيث آلاف الأشخاص يحتجزون في ظروف غير إنسانية ضدا على الاتفاقيات الدولية المعنية.
السفير الأمريكي السابق ميكائيل أوسري، قال في في مؤتمر نظمته «موروكن أميريكن سانتر فور بوليسي» إنه «من غير المقبول أن يتم احتجاز أشخاص ضد رغبتهم في مخيمات تندوف التي هي في الواقع سجون في الهواء الطلق وحيث أغلب المحتجزين لم يعرفوا غير الاحتجاز طيلة حياتهم»، وأضاف «إنه يتعين على قادة (البوليساريو) إدراك أن خيار الانفصال غير واقعي بكل بساطة»، كما خلص إلى ذلك بالفعل المبعوث الشخصي السابق للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء بيتر فان فالسوم.
من جانبها، نددت مجموعة الصداقة الفرنسية- المغربية بالجمعية الوطنية الفرنسية باللقاء الذي نظم أول أمس الثلاثاء بباريس حول الصحراء، واصفة إياه ب”الموعد الذي تقف وراءه البوليساريو «وفق أجندة خفية» من أجل عرقلة مسار المشاورات الجاري لتسوية ملف الصحراء، تحت إشراف الأمم المتحدة.
وأعربت المجموعة، التي تعد إحدى أهم المجموعات بالجمعية الوطنية (الغرفة السفلى للبرلمان الفرنسي) والمكونة من أزيد من مئة نائب يمثلون مختلف التيارات السياسية من الأغلبية والمعارضة، في بيان لها، عن استنكارها لكون هذا اللقاء، الذي نظمته البوليساريو بتواطؤ مع نائب فرنسي من الحزب الشيوعي، يهدف بالأساس إلى «تقويض الجهود التي يقوم بها المجتمع الدولي قصد إيجاد حل سياسي عادل ودائم لهذا النزاع».
ودعا النواب الفرنسيون إلى «دعم جهود المغرب الرامية إلى إيجاد حل عادل ودائم لقضية الصحراء»، وناشدوا باقي الأطراف الانخراط بحسن نية في المسار الذي تم إطلاقه. وأعربوا عن «استغرابهم لتوقيت ومناسبة تنظيم لقاء من هذا القبيل بالجمعية الوطنية في وقت يعرف وجود مبادرات وديناميات إيجابية» يتعين حمايتها من كل تشويش.
و أعرب رئيس المجموعة يانيك باتيرنوط عن اقتناعه بأن الأمر يتعلق ب«موعد موجه بشكل تام من قبل البوليساريو»، ويخضع «لأجندة خفية تصادف، كل سنة، عشية المصادقة على قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والمتعلق بمهمة بعثة المينورسو (متم أبريل)».
وذكر «باتيرنوط» بأن الاجتماع غير الرسمي الأخير حول الصحراء٬ المنعقد في مارس المنصرم بمانهاست (ضواحي نيويورك)، جرى في «جو هادئ وبناء» و«مكن المغرب من تجديد التأكيد على ثوابت موقفه من أجل إيجاد حل قائم على مبادرته للحكم الذاتي، التي وصفها المجتمع الدولي برمته بالجدية وذات المصداقية٬ بما في ذلك مجلس الأمن الذي أكد أهميتها في مختلف قراراته». وأبرز على الخصوص، دعم فرنسا للمبادرة المغربية للحكم الذاتي، التي قال إنها تعد بمثابة «أرضية سليمة وقاعدة صلبة للمفاوضات قصد التوصل إلى حل نهائي ودائم لنزاع الصحراء في إطار الجهوية الموسعة».
وذكر بأن رئيس الدبلوماسية الفرنسية، ألان جوبيه، كان قد أعرب عن هذا الدعم خلال زيارته للمغرب يومي 8 و9 مارس المنصرم، والتي أكد خلالها أن مخطط الحكم الذاتي المغربي هو «المقترح الواقعي الوحيد على طاولة المفاوضات، والذي يشكل القاعدة الجدية وذات المصداقية لحل النزاع حول الصحراء» معربا عن أمله في أن «تتوصل الأطراف، في إطار منظمة الأمم المتحدة، إلى حل سياسي عادل ودائم».
وأكد النائب الفرنسي أن «مجموعة الصداقة الفرنسية- المغربية بالجمعية العامة تجدد التأكيد، كما سبق وفعلت في يناير 2011 خلال زيارة وفد عنها إلى الأقاليم الجنوبية بالمغرب، على دعم فرنسا لموقف المغرب الذي يقدم من خلال الإصلاحات الكبرى التي قام بها وعلى رأسها إصلاح دستوره واعتماد الجهوية المتقدمة٬ إمكانيات إرساء حكامة فعالة وكفيلة بالاستجابة على أحسن وجه لتطلعات وحاجيات الساكنة المحلية، بما فيها ساكنة الصحراء».
معهد كارنيغي: القاعدة تجند مقاتلين من شباب البوليساريو
مؤسسة «كرانيغي» بدورها أصدرت تقريرها الأخيرة حول الصحراء، وقالت إن «هناك سخطا متزايدا في المنطقة»، مضيفة أنها « قد تصبح سريعاً جزءاً من الشبكات الإجرامية والإرهابية التي تهدّد شمال أفريقيا ومنطقة الساحل، وأن المناطق المتاخمة للأراضي غير الخاضعة إلى السلطة محاور رئيسة لتهريب المخدّرات والممنوعات وتداول الأسلحة. ويوسّع تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي نفوذه وتأثيره في المنطقة. لذا تبدو إمكانية حصول موجة من عدم الاستقرار حقيقية».
وقال المعهد إن « تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وفروعه في منطقة الساحل يعمل على توسيع نطاق شراكته مع المهرّبين من مخيّمات اللاجئين الكبيرة في تندوف، وتجنيد المتطوّعين في صفوف الشباب المحْبَطين هناك»، وأنه «وإذا ماتمكّن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي من تعزيز تحالف المصلحة الذي يقيمه مع جبهة البوليساريو، فعندئذ يمكن أن تنبثق منظمة إرهابية كبيرة».
وحذر التقرير من أن « تذهور الأوضاع الإجتماعية والسياسية في مخيمات تندوف يمثل برميل بارود على وشك الإنفجار»، مشيرا أن « هذه المخيمات اليت يقطنها آلاف المقاتلين المتبطلين والمحبطين وشبكات المهربين المحنكين، هي بطبيعة الحال هذف جذاب للجناح العسكري، وجناح التهريب في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي».
»انخراط الشباب الصحراوي في تهريب المخدرات أصبح واقعا مزعجا»، يقول التقرير، مؤكدا أن الشبكات الصحراوية الإجرامية وسعت عملياتها ونفوذها مما أدى إلى تقويض البنى الإجتماعية والقيود المفروضة على السلوك غير المشروع التي اعتاد نمط الحياة التقليدية القبلية على توفيرها».
« مبادرة الحكم الذاتي في الصحراء في إطار السيادة المغربية مفتوحة للنقاش والتحسين من أجل التوصل إلى حل مقبول من طرف الجميع»، وأنها«مبادرة مفتوحة تمت صياغتها طبقا لدعوات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لإيجاد حل آخر غير الحلول الكلاسيكية ».
رغم أن المفاوضات الأخيرة بين المغرب والبوليزاريو لم تسفر على تقدم يذكر، لكن «المعطى الإقليمي الجديد يتطلب من كافة أطراف النزاع حول الصحراء تغيير رؤيتها واعتماد مقاربة جديدة »، كما قال وزير الخارجية والتعاون عقب انتهاء الجولة الأخيرة، لكن الرهائن هو تعزيز الثقة بين الطرفين من خلال ندويتين حول المرأة والخيمة سنتظمهما المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بجنيف.


أعلن وزير الفلاحة والصيد البحري، عزيز أخنوش٬ أمس الأربعاء بالصخيرات٬ أن الحكومة أعدت برنامجا استعجاليا للتقليص من آثار الجفاف، الذي يطبع الموسم الفلاحي 2011-2012، بغلاف مالي إجمالي يقدر ب 1,53 مليار درهم.
وأكد أخنوش٬ في كلمة بمناسبة انعقاد الاجتماع الثالث لمكتب تدبير مشاريع مخطط المغرب الأخضر٬ أن هذا البرنامج يروم مساعدة المناطق المتضررة بنسبة 75 في المائة من الجفاف، من أجل حماية الماشية٬ مشيرا إلى أن الوزارة أعدت مشروع قانون٬ في هذا الإطار٬ في 15 مارس الماضي٬ يهدف إلى الإعفاء من الرسوم الجمركية على استيراد الشعير٬ وبلورة برنامج لحماية الماشية خصص له مبلغ إجمالي بقيمة 1,14 مليار درهم، موزع على ثلاث مراحل.
وأوضح أن "الأوراش الكبرى، التي أطلقتها الحكومة من شأنها تشجيع تطور القطاع الفلاحي٬ سيما ترشيد البحث الزراعي وتوسيع تغطية التأمين الفلاحي، وتحسين التمويل الفلاحي، وتثمين المنتوجات المحلية وتنمية تسويق المنتوجات الفلاحية، وكذا النهوض بالصادرات".
ودعا الوزير إلى بذل المزيد من الجهود وإلى تعبئة كافة المهنيين ومختلف الفاعلين بهدف إنجاز الأهداف المحددة، في إطار العقود-البرامج.
وذكر أن المرحلة الأولى من مخطط المغرب الأخضر شهدت إطلاق العديد من الأوراش، ووضع مساطر المواكبة٬ ما سمح في إطار تشاركي بين القطاعين العام والخاص٬ بالمساهمة في تطوير الفلاحة المغربية .
وشكل الاجتماع الثالث لمكتب تدبير مشاريع مخطط المغرب الأخضر مناسبة لتسليط الضوء على حصيلة إنجازات مختلف فروع الإنتاج، برسم سنة 2011، والالتزامات المتوقعة برسم سنة 2012. وهكذا جرى إعطاء الانطلاقة٬ في قطاع الحبوب٬ ل 14 مشروعا باستثمار إجمالي بلغ 429 مليون درهم٬ في ما عرف قطاع الحوامض إطلاق 7 مشاريع باستثمار إجمالي بلغ 704 ملايين درهم.
وبخصوص قطاع الزيتون٬ جرى إطلاق 33 مشروعا بغلاف إجمالي بلغ 1,39 مليار درهم.
وتمحور النقاش، خلال هذا الاجتماع، أيضا، حول قطاعات أخرى٬ مثل قطاع غرس الأشجار (30 مشروعا بغلاف مالي بلغ 688 مليون درهم)، وقطاع اللحوم الحمراء (12 مشروعا بغلاف مالي بلغ 343 مليون درهم)، وتربية النحل (11 مشروعا بغلاف مالي بلغ 229 مليون درهم)، وقطاع الحليب (13 مشروعا بغلاف مالي بلغ 3,73 ملايير درهم ).
وخصص هذا الاجتماع لتقييم مدى التقدم الذي بلغته العقود البرامج المندرجة، في إطار مخطط المغرب الأخضر .
من جهة أخرى، بلغ حجم منسوب السدود المستخدمة لأغراض زراعية، بتاريخ 2 أبريل الجاري، ما مجموعه 8,87 ملايير متر مكعب، مسجلا بذلك معدل ملء بنسبة 67 في المائة، مقابل 10,5 مليار متر مكعب (79 في المائة) خلال التاريخ ذاته من السنة المنصرمة.
وأوضحت وزارة الفلاحة والصيد البحري، أن هذا التراجع يعزى إلى ضعف التساقطات المطرية خلال فصل الشتاء، الذي شارف على الانتهاء، والذي أسهم بشكل بارز في خفض معدل ملء السدود الرئيسية بالمملكة.

حذر دبلوماسيون أمريكيون سابقون، أول أمس الثلاثاء، من تدهور الوضع الإنساني في مخيمات تندوف، حيث آلاف الأشخاص يحتجزون في ظروف غير إنسانية ضدا على الاتفاقيات الدولية المعنية.
وقال السفير الأمريكي السابق، ميكائيل أوسري، في مؤتمر نظمته (موروكن أميريكن سانتر فور بوليسي)، "إنه من غير المقبول أن يجري احتجاز أشخاص ضد رغبتهم في مخيمات تندوف، التي هي في الواقع سجون في الهواء الطلق، وحيث أغلب المحتجزين لم يعرفوا غير الاحتجاز طيلة حياتهم".
وأشاد من جهة أخرى، بالدعم "الواضح، الذي لا يدع مجالا للشك"، للإدارات الأمريكية الثلاث، ومنها الإدارة الحالية لمخطط الحكم الذاتي في الصحراء، تحت السيادة المغربية، باعتباره الحل الوحيد الممكن في نظره لهذا النزاع الذي طال أمده.
وقال "إنه يتعين على قادة (البوليساريو) إدراك أن خيار الانفصال غير واقعي بكل بساطة"٬ كما خلص إلى ذلك بالفعل المبعوث الشخصي السابق للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء، بيتر فان فالسوم.
أما الدبلوماسي الأمريكي السابق، روبير هولي فذكر٬ في هذا السياق٬ بتصريحات فالسوم، التي أكد فيها أن أنصار بقاء الوضع على ما هو عليه هم الذين لا يعيشون في مخيمات تندوف٬ لكن مقتنعين إلى حد ما بأنه يتعين على الذين يعيشون هناك أن يقبعوا بالمخيمات إلى الأبد.
وبعد أن أشار إلى الخروقات الصارخة للمعاهدات الدولية المتعلقة بوضعية اللاجئين في مخيمات تندوف٬ شدد هولي على ضرورة وضع برامج تمنح المحتجزين بالمخيمات حق اختيار العودة إلى المغرب الوطن الأم، حيث ظروف الاستقبال مواتية ومضمونة.
وأضاف أنه بسبب هذا التعنت نجح نحو 7000 شخص في الفرار من هذه المخيمات، مخاطرين بحياتهم من أجل الالتحاق بالمغرب٬ معربا عن أسفه لكون ثلاثة أجيال من الصحراويين تعيش محتجزة في مخيمات تندوف، التي تبقى مغلقة أمام الملاحظين والمنظمات الدولية التي تعنى بحقوق الإنسان.


أشرف رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، صباح أمس الأربعاء، على الافتتاح الرسمي للدورة الثالثة للمعرض الدولي لصناعة وخدمات الطيران "أيرو شاو 2012"
ويشارك في التظاهرة حوالي 300 عارض يمثلون شركات عالمية تعمل في قطاع صناعات الطيران والفضاء، إلى جانب مهنيين ومقدمي خدمات الطيران في عدد من الدول.
وتميز حفل افتتاح الدورة الثالثة، المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، بتنظيم استعراض جوي في سماء مراكش شاركت فيه فرقة المسيرة الخضراء للاستعراضات الجوية التي فازت بالميدالية الذهبية سنة 2005 في المعرض الدولي للطيران، الذي أقيم في مدينة العين الإماراتية، بواسطة سبع طائرات من نوع "كاب 232".
وشارك في الافتتاح عبد العزيز الرباح، وزير النقل والتجهيز، وعبد القادر عمارة، وزير التجارة والصناعة والتكنولوجيات الحديثة، ومحمد لودي، الوزير المنتدب في الدفاع الوطني، وعبد العزيز بناني، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، وعبد الكريم هاروني، وزير النقل التونسي، ويحيى ولد هادمين، وزير النقل الموريتاني.
وتابع الوفد الرسمي المرافق لرئيس الحكومة، وجمهور غفير العرض الجوي، إذ ظلت عيونهم معلقة نحو السماء، منبهرة بالحركات الاستعراضية، التي نفذها ببراعة وتقنية عالية، سبعة طيارين مغاربة من القوات المسلحة الملكية في الجو.
وقبل الافتتاح الرسمي للمعرض الدولي لصناعات وخدمات الطيران، الذي يقام في القاعدة العسكرية الجوية للطيران على مساحة إجمالية تقدر بحوالي 60 ألف متر مربع، ضمنها 25 ألف متر مربع مغطاة، أشرف صامويل كابلان، سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب، مرفوقا بإليزابيث ميلارد، القنصل العام الأمريكي بالدارالبيضاء، والجنرال الأمريكي، رونالد لادنير، قائد الفيلق 17 للقوات الجوية الأمريكية رامشتين في ألمانيا، صباح اليوم نفسه، (أشرف) على افتتاح الجناح الأمريكي في المعرض الذي يتضمن مختلف المنتوجات والخدمات التي تقدمها الشركات الأمريكية الكبرى المتخصصة في مجال الملاحة الجوية والطيران المدني والعسكري.
ويشارك في فعاليات دورة 2012، التي تستمر على مدى ثلاثة أيام، شركة "إيرباس"، المنافسة القوية لشركة بوينغ الأمريكية لصناعة الطائرات، إضافة إلى كبريات الشركات الأمريكية في صناعة الطيران، ممثلة ب"لوكهيد مارتن" و"بوينغ" و"رايتون" و"سيسنا"، و"ويكر بيكرافت"، و"أيرور بريسيزون أنداستري"، و"في ألكساندر كومباني"، إضافة إلى حضور كل من الصين، والبحرين، وبلغاريا، وبيلارسيا، وسويسرا، وتركيا ، التي تشارك لأول مرة، فضلا عن وجود شركات أوروبية تعمل في قطاع صناعات الطيران والفضاء.
وحسب المنظمين، فإن الهدف من المعرض الدولي للطيران بمراكش، هو تعزيز مكانة التي المغرب في مجال صناعة الطيران، والانفتاح على الشركات الصناعية المغربية، التي يمكنها أن تتعامل مع القطاع، والتعريف بقدرات المغرب وطموحاته في مجال الصناعة المرتبطة بالطيران، وإتاحة الفرصة لمهنيي القطاع للاطلاع على آخر التطورات وأحدث التقنيات الحاصلة في مجال صناعات وخدمات الطيران العسكري والمدني، خاصة في ما يتعلق بصيانة الطائرات المدنية والعسكرية وتطوير صناعة الطيران الإفريقية بالمغرب.
ومن المنتظر، حسب اللجنة التنظيمية، أن يزور هذا المعرض، الذي يهدف كذلك إلى تمكين الفاعلين الاقتصاديين ومنعشي قطاع صناعات وخدمات الطيران من تبادل الرؤى على المديين القريب والمتوسط حول القارة الإفريقية، حوالي 40 ألف زائر، و40 وفدا وهيئة دبلوماسية تمثل عددا من الدول.
ويتضمن برنامج الدورة الثالثة للمعرض الدولي للطيران، الذي يعرف عرض أحدث طائرات القوات الملكية الجوية، والدرك الملكي، وأجهزة الرصد الجوي"رادارات" خاصة بالقوات الجوية الملكية، جرى اقتنائها من الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا، ندوات علمية وموائد مستديرة تجمع بين مختلف المهتمين والمهنيين بعدد من الدول المشاركة لمناقشة مجموعة من المواضيع المرتبطة بقطاع الطيران.
وقال عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة في تصريح ل "المغربية"، إن قطاع صناعة وخدمات الطيران، يعتبر من بين المؤهلات الواعدة بالنسبة للاقتصاد المغربي.
وعبر بنكيران عن إعجابه بالعروض الجوية لعدد من الطيارين المغاربة، بواسطة الطائرات المقاتلة إف 16 ذات الصنع الأمريكي، مؤكدا أن اتفاقية "السماء المفتوحة" التي وقعها المغرب مع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية، في إطار الاستراتيجية التي تنهجها الحكومة المغربية في مجال النقل الجوي، ساهمت بشكل كبير في تنمية مجال النقل الجوي، من خلال ارتفاع عدد الشركات الجوية الموجودة بالمغرب.
من جانبه، أكد عبد العزيز الرباح، وزير النقل والتجهيز، أن الهدف من معرض هذه السنة، جمع ما يمكن من التقنيات في مجال الطيران، والاطلاع على التقنيات الحديثة، وما تعرضه الشركات الدولية في هذا المجال، ويناسب المرحلة الجديدة الذي دخل فيها المغرب، خاصة في ما يتعلق بتطوير الطيران المدني، مشيرا إلى أن المعرض، يعتبر مناسبة للتفكير الجماعي، من أجل استقطاب جزء من صناعة الطيران الدولية إلى المغرب.






وانتظرونا على مدار اليوم مع اخبار دولة المغرب الشقيقة لحظة بلحظة باذن الله

ادارة سكيورتي العرب




المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
اخبار حريق الحديقة الخلفية للكاتدرائية
نشرة اخبار مصر يوم الثلاثاء 19/2/2013
اخبار حريق محكمة المنشية بالاسكندرية
نص كلمة لاحمد رجب 27/12/2012 - 1/2 كلمة احمد رجب 27-12-2012
بالفيديو كلمة وخطاب الرئيس محمد مرسى للشعب المصرى على الاعلان الدستورى 29/11/2012
اخبار حريق المحلة - اخبار حريق محطة الوقود بالمحلة يوم الثلاثاء 27/11/2012
شاهد واقرا عدد غدا يوم الاربعاء 28/11/2012 من جريدة الحرية والعدالة
نص كلمة لاحمد رجب 26/11/2012 - 1/2 كلمة احمد رجب 26-11-2012
نص كلمة لاحمد رجب 24/11/2012 - 1/2 كلمة احمد رجب 24-11-2012
نص كلمة لاحمد رجب 20/11/2012 - 1/2 كلمة احمد رجب 20-11-2012
04-05-2012 06:19 PM
إقتباس هذه الرسالة في الرد
إضافة رد 






سوق العرب | معهد سكيورتى العرب | وظائف خالية © 2021.
Google